التسويق الإلكتروني والمفاهيم الدارجة

سبتمبر 17, 2017

يُحكى أن بقرية بعيدة تجهل التكنولوجيا كان رجلاً يرعى الغنم والجمال, ويلهو مع الأصدقاء ليلاً بجلسات السمر. حتى جاءت التكنولوجيا دخيلة عليهم. فأصبح كل من حوله يشغله ذلك الهاتف الصغير. وانتهت ليالي الأصدقاء. ففكر صديقنا بفكرة بعدما ظل وحيد, لماذا لا يصنع تطبيق على الهاتف يُتيح له بيع الغنم والجمال؟ ومن ثم صُنع التطبيق, ولكن ظل الرجل وحيد ومعه رعيته وفشل التطبيق ويأس الرجل, لماذا؟

لقد تحدثنا بالمقالة السابقة عن التجارة الإلكترونية وإختصاراً فإن التجارة هي عملية يتم فيها بيع مُنتج ما إلى مُستهلك. لكن كيف يتم وصول المنتج للمُستهلك ولماذا سيشتري المُستهلك هذا المُنتج …

التسويق الإلكترونى, التجارة الإلكترونية, كيف تسوق إلكترونيا, ما هو التسويق الإلكترونى, ما هى التجارة الإلكترونية

التسويق الإلكتروني وأهميته على مستوى التجارة

ما هو التسويق الإلكتروني؟ 

التسويق, هو إجابة للسؤال السابق, فالتسويق عبارة عن علاقة بين الشركات أو المُنتجين والمُستهلكين والذي يُطلق عليهم أيضاً عملاء. تلك العلاقة تقوم على معرفة ما يحتاجه المُستهلك وعلى ذلك يكون المُنتج مُناسباً له ومُنافساً بساحة السوق.

بخمسينات القرن الماضي كانت الأعمال التجارية ليست بذلك التعقيد التي نعهدها اليوم, وذلك لأنه كان يُنتج ما يتم إحتياجه فقط بالإضافة إلى أنه لا تُوجد خيارات كثيرة مُتاحة للمُستهلك للمقارنة بين منتجات شركة وشركة أخرى.

التسويق, التسويق الإلكترونى, ما هو التسويق؟, ما أهمية التسويق؟

كيف نشأ التسويق وما هى أهميته؟

نشأة التسويق:

وحينها -بفترة الخمسينات والستينات- ظهرت نظرية المزيج التسويقي (Marketing Mix) لنيل بوردن (Neil Borden), ويتكون هذا المزيج من 4 عناصر أُطلق عليها الـ 4Ps, تلك العناصر كانت تؤدي حينها العملية التسويقية بشكل مُناسب أي أنها كانت أساس لتلك العمليات المُتعلقة بالتسويق.. فالـ 4Ps هي:

  • المُنتج Product: أن يكون المُنتج عالي الجودة ويُلبي إحتياجات الناس
  • السعر Price : أن يتناسب سعر المُنتج مع المُستهلكين
  • المكان Place : الكيفية التي سيصل بها المُنتج للمُستهلك بالطريقة المُناسبة
  • الترويج Promotions: الإعلان عن المُنتج

وبمرور الوقت وحلول فترة السبعينات واختلاف إحتياجات المُستهلكين, إختلفت نظرتهم للمُنتجات و إزداد وعيهم أيضاً بتقدم التكنولوجيا. مما أدى لظهور نظرية الـ STP  التي تلغي بكونها نظرية الـ 4Ps وهي عبارة عن :

  • Segmentation: وتعني تحديد الفئة المناسبة التي تستهدفها لبيع المُنتج إليهم
  • Targeting: وهي الوسائل المُستخدمة للوصول لتلك الفئة
  • Positioning: وهو الأثر الذي ستتركه عند تلك الفئة لبيع مُنتجك

لكن تلك الفترة لم تدم أيضاً طويلاً, لأن المسوقون أهتموا ببيع المُنتج وغضوا النظر عن مدي جودته, ففقد المسوقون مصدقيتهم لدى المستهلكين..

وكلما مر الوقت وتقدم العالم إختلفت نظرة المسوقين للتسويق حتى ظهر التسويق الإلكتروني وظهر تقريبا بفترة السبعينات على الرغم من أن الاهتمام به ظهر بالفترات الأخيرة..

 

التسويق الإلكتروني ومايتعلق به:

أهيمة التسويق الإلكترونى, ما هو التسويق الإلكترونى, كيف تستخدم التسويق الإلكتروني

التسويق الإلكتروني وأهميته فى صناعة التجارة

تلك كانت نبذه مُختصر للتسويق, ولكن ما علاقة حكايتنا التي طرُحت بالمُقدمة؟

صديقنا كان لديه منتج (أغنام وجمال) وأنشأ تطبيق بمُساعدة أصدقائنا بالموقع ولكن فشل, وهذا لأنه لم يسوق لهذا التطبيق بالشكل الصحيح, فمثلا لم يهتم بأي مدينة يود بيع الجمال فيها أو من هم الفئة المستهدفة والتي تهتم بالأغنام والجمال, لم يتطلع لسوق الأغنام والجمال أيضاً ويتعرف على مُنافسيه وما يُميزهم, والكثير من الأشياء الأخري التي جهلها صديقنا كالكثير من الشركات والمشاريع الناشئة عبر الإنترنت أو غيرها وأدت بهم للفشل, وذلك لعدم الدراية بالأهمية الكبرى بالتسويق الإلكتروني.

التسويق الإلكتروني كمفهوم لا يختلف عن مفهوم التسويق بشكل عام, إختلافه هو أن العمليات والعلاقات التي تنشأ بين المُنتِج والمُستهلك تكون عبر الإنترنت. وبالرغم من أن البعض أيضاً يرى أن التسويق عبر الإنترنت بالأمر اليسير إلا أنه مُعقد بعض الشئ فمن الممكن القول بأنه “السهل المُمتنع”.

والعناصر التي تمتزج بعمليات التسويق الإلكتروني لا تختلف عن التسويق ولكن يُضاف إليها ثلاث عناصر أخرى فتصبح 7Ps بدلاً من الـ 4Ps والثلاث عناصر الإضافية هي :

  • الأشخاص People: والمقصود هنا بالأشخاص هم الذين يقدمون الخدمة عبر الإنترنت أي “المسوقين”
  • العمليات Process: العمليات التي تقام على الإنترنت
  • الأدلة Physical evidence: وهي تلك الخدمات التي تُضاف للعمليات لزيادة مصدقيتها كالفيديوهات والتصميمات وغيرها ..

 

إذاً ما هي الوسائل التي يمكن من خلالها التسوق عبر الإنترنت؟

  • يمكنك خلال الإعلانات المجانية أو المدفوعة
  • من خلال مواقع التواصل الإجتماعي
  • من خلال المدونات والصحف والمجلات
  • من خلال البريد الإلكتروني, وغيرها الكثير من الطرق …

أنت لديك الآن رؤية مختصرة للتسويق وعناصره بشكل عام, لكن مازال هنالك الكثير ولك بعض المُلاحظات.

التسويق الآن يعتمد على المُستهلك, فأصبح المُستهلكين هم أدلة لبعضهم البعض لمعرفة مصدقيه المُنتج وجودته, وهم أيضاً عامل مهم لبناء -سُمعة- للمُنتِج بالساحة التُجارية. إذا فأنت تجعل العميل يشعر بأهمية إحتياجك له ولكن ما يحدث أن العميل هو من يحتاج إليك وتلك طريقة غير مباشرة في التسويق, ولا يمكن إنكار بكل تأكيد أهمية العميل ولكنها ستكون علاقة بالنسبة والتناسب وبُناء على مدي مهارتك كمسوق.

كمسوق أيضاً لابد أن يكون لديك رؤية واضحة وهدف نبيل ورسالة مقدمة للمُستهلكين تؤثر بحياتهم.

إختلاط التسويق بمفاهيم آخرى:

وأخيراً يجب التوضيح لإختلاط مفهوم التسويق بمفهوم المبيعات, فالمبيعات جزء من التسويق مهم لكن ليس التسويق يعني المبيعات.

الفُكاهة والمرح, من الجيد أن تُصبح علاقات بالعميل ودودة لكن هذا لا يعني أن تنسي غايتك الرئيسية وتتحول لمزاح فقط.

أنت كمسوق لست ساحراً كما يدعي البعض, فكما أن التسويق يُجني الربح فإنه يعمل على إغلاق شركات أيضاً فلا تعتمد على السحر أو المعجزات تعامل بما لديك من مُنتجات وما تراه بساحة السوق أمامك.

إذا ما رأيك أنت بالتسويق الإلكتروني وما مدى أهميته بالنسبة إليك بالسنوات المُقبلة؟ شاركنا بتعليقك وإن كان لديك أستفسار عن شئ ما عبر تويتر.

المقالات المميزة